أخبار سوق عمان المالي / أسهم
 سعر السهم
Sahafi.jo | Rasseen.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    03-Feb-2018

العراق يبدأ بإنشاء مصفاة نفط بطاقة 150 ألف برميل يومياً

 الأناضول: أعلنت «شركة مصفاة ميسان الدولية» أمس الأول البدء بأعمال تشييد مصفاة لتكرير النفط بطاقة 150 ألف برميل نفط يوميا.  وقالت الشركة في بيان ان المصفاة الجديدة ستساهم في تقليص حجم المشتقات النفطية المستوردة من الدول الأخرى، وفي توفير منتجات عالية الجودة، يتم أنتاججها وفق أحدث التقنيات العالمية. 

وقال محمد مجيد، عضو مجلس محافظة ميسان، ان مشروع مصفاة ميسان سيغطي بعد اكتماله احتياجات المحافظات الجنوبية من المحروقات. 
وأضاف أن المشروع، الذي تأجل لعامين بسبب بعض المشاكل، سينفذ بكلفة تقديرية في حدود 6 مليارات دولار. وقد تأخر لنحو عامين بسبب بعض المشاكل، دون الإشارة إلى طبيعتها. 
وفازت شركة «ساتارم» الصينية بعقد تشييد المصفاة. وتشير التقديرات إلى أن العراق يستورد ما قيمته 5 مليارات دولار سنويا من مشتقات النفط، لتغطية احتياجاته المحلية المقدّرة بنحو 600 ألف برميل يوميا، يستخدم جزء كبير منها في محطات توليد الطاقة الكهربائية.  وتزايدت حاجة العراق لمشتقات النفط بعد سيطرة تنظيم «الدولة الإسلامية» الإرهابي على مصفاة بيجي في محافظة صلاح الدين (وطاقتها 170 ألف برميل يوميا) ي 2014، والتي كانت توفر نحو ثلث حاجة البلاد، 
وما تزال مصفاة بيجي خارج الخدمة، جراء الأضرار الجسيمة التي لحقت بها خلال سيطرة التنظيم الإرهابي عليها ومعركة استعادتها من قبل القوات العراقية في 2015. 
ويعتزم العراق تشييد مصافي أخرى في محافظة ذي قار (جنوب)، بطاقة إنتاجية تبلغ 300 ألف برميل يوميا، وفي كركوك (شمال) بطاقة 150 ألف برميل، وفي كربلاء (جنوب شرق) بطاقة 140 ألف برميل في اليوم.
ويمتلك العراق مصفاتين كبيرتين هما الدورة التي تصل طاقتها إلى 210 آلاف برميل يوميا، والبصرة بطاقة 140 ألف برميل يوميا، ويصل إنتاجهما الفعلي ما بين 200 و250 ألف برميل يوميا، إضافة إلى 11 مصفاة أخرى أصغر حجما منتشرة في أرجاء البلاد.
على صعيد آخر أعلنت وزارة النفط العراقية أمس الجمعة أن إنتاج البلاد من الغاز المُسال ارتفع إلى 6 آلاف و125 طنا متريا يوميا.  
وذكرت الوزارة في بيان أن وزير النفط، جبار علي اللُّعيبي، أرسل برقية إلى رئيس الوزراء حيدر العبادي يبلغه فيها بأن إنتاج البلاد من الغاز السائل وصل إلى 6 آلاف و125 طن (متري) يوميا، ارتفاعا من 4000 طن يوميا في مطلع 2017، وهو إنجاز غير مسبوق. 
وأضاف أن هذه الزيادة في الإنتاج تمثل إضافة نوعية للإنتاج الوطني يمهد لدخول العراق بقوة إلى مصاف الدول المصدرة للغاز. 
وفي الشهر الماضي أعلنت وزارة النفط أنها قامت بتصدير 51 شحنة من الغاز السائل في 2017 بإجمالي 143 ألف و667 طنا متريا.