أخبار سوق عمان المالي / أسهم
 سعر السهم
Sahafi.jo | Rasseen.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    08-Feb-2018

أسعار النفط ترتفع بعد تقرير عن انخفاض مخزون الخام الأميركي

 رويترز 

ارتفعت أسعار النفط أمس مدفوعة بتقرير أفاد بانخفاض مخزون الخام الأميركي.
 
وبلغت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج «برنت» 67.39 دولار للبرميل بارتفاع 0.8 في المئة، عن الإغلاق السابق، ولخام غرب تكساس الوسيط 63.85 دولار للبرميل بارتفاع 0.7 في المئة، عن سعر آخر تسوية. ويؤكد متعاملون أن السوق تلقت دعماً من تقرير «معهد البترول الأميركي» أول من أمس، والذي أفاد بأن مخزون النفط الأميركي هبط 1.1 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في الثاني من شباط (فبراير) إلى 418.4 مليون برميل. لكن محللين يحذرون من خطر انخفاض أسعار النفط بسبب تأثير أسواق المال وضعف الطلب نتيجة عوامل موسمية. ومن المتوقع أن يتباطأ الطلب في الأجل القصير بسبب أعمال صيانة مصافي النفط المقررة بنهاية موسم الشتاء في نصف الكرة الأرضية.
 
إلى ذلك، توقع الرئيس التنفيذي لشركة «شتات أويل» النروجية إلدر سيتري في تصريحات إلى وكالة «رويترز»، تعرض «سعر النفط الخام لضغوط على الأرجح في وقت لاحق هذه السنة بفعل ارتفاع الإنتاج في مشاريع التطوير البرية في الولايات المتحدة والحقول التقليدية». ورداً على سؤال في شأن توقعاته لأسعار الخام لهذه السنة، قال: «أعتقد أنها ستكون دون 70 دولاراً للبرميل على الأرجح».
 
إلى ذلك، قال الرئيس التنفيذي لـ «شركة نفط الكويت» جمال جعفر، إن الشركة تتوقع إغلاق استدراج العقود لمشروع حفر ست آبار استكشافية بحرية في نهاية شباط، مضيفاً أن كلفة المشروع لن تتعدى 300 مليون دينار (ما يعادل بليون دولار). وأبلغ جعفر الصحافيين على هامش مؤتمر عن الفرص الصناعية المترتبة على المشاريع النفطية، أن من المتوقع إصدار توصية بالفائز بالمشروع في نهاية نيسان (أبريل).
 
وكانت الكويت أعلنت قبل أيام عن إستراتيجية للقطاع النفطي تتجاوز قيمتها 500 بليون دولار بهدف «تحقيق طاقة إنتاجية من النفط الخام في دولة الكويت في شكل ثابت حول 4.75 مليون برميل يومياً بحلول عام 2040» وفقاً لما أكده الرئيس التنفيذي لمؤسسة البترول الكويتية نزار العدساني. وتبلغ الطاقة الإنتاجية للكويت حالياً نحو 3.15 مليون برميل يومياً.
 
في سياق متصل، أكدت العضو المنتدب لشؤون التخطيط والمالية في «مؤسسة البترول الكويتية» وفاء الزعابي، أن «النسبة الأكبر من تمويل إستراتيجية القطاع النفطي البالغة قيمتها أكثر من 500 بليون دولار حتى 2040 ستكون من البنوك المحلية والأجنبية»، وأن «التمويل الذاتي للمشاريع النفطية يتراوح بين 30 و40 في المئة وفقاً لطبيعة كل مشروع».
 
في سياق منفصل، قال وزير النفط العراقي جبار اللعيبي إن «إنتاج البلد من الغاز الطبيعي ارتفع بين 50 و70 مليون قدم مكعبة يومياً بعد إعادة تأهيل حقل عجيل النفطي الواقع في شمال العراق». ومن شأن أحدث زيادة في الإمدادات أن تصل بإنتاج العراق من الغاز إلى ما يقرب من بليون قدم مكعبة يومياً.
 
إلى ذلك، أكد وزير النفط الإيراني بيجن زنغنه إن «إيران ستبدأ في تصدير الغاز إلى مدينة البصرة في جنوب العراق خلال السنة الفارسية الجديدة التي تبدأ أواخر آذار (مارس)». وفي شأن منفصل، قال زنغنه إن «إنتاج النفط من حقول غرب كارون سيصل إلى 360 ألف برميل يومياً بحلول منتصف السنة الفارسية المقبلة»