أخبار سوق عمان المالي / أسهم
 سعر السهم
Sahafi.jo | Rasseen.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    11-Feb-2018

مصر: مزايدة للتنقيب عن الغاز في 11 منطقة

 الحياة-مارسيل نصر 

في إطار إعداد الموازنة التخطيطية لمشاريع البحث عن النفط براً وبحراً واستكشافه في مصر، ترأس وزير البترول والثروة المعدنية المصري طارق الملا، اجتماع الجمعيات العامة لشركات «خالدة» و»قارون» و»بترول أبوقير» لاعتماد الموازنة للعام المالي الجديد 2018 - 2019، مؤكداً توافر «فرص جيدة للبحث والاستكشاف في مختلف المناطق البرية والبحرية». وطالب بـ «بذل مزيد من الجهد لتحقيق اكتشافات جديدة ومواجهة التناقص الطبيعي في إنتاجية الآبار باستخدام أحدث التكنولوجيات في هذا المجال، بالتنسيق مع هيئة البترول و»إيغاس» لوضع خطط وبرامج قابلة للتطبيق». وأشار إلى «جدية شركات البترول العالمية العاملة في مصر وتنافسيتها، في ضوء النتائج المتميزة التي تحققت أخيراً، إضافة إلى التزامها الخطط والبرامج الاستثمارية لتكثيف أعمال البحث والاستكشاف وتنمية الحقول المكتشفة، ما ينعكس إيجاباً على تسجيل زيادة حقيقية في إنتاج مصر من البترول والغاز واحتياطياتها».
 
وأعلن رئيس شركة «خالدة للبترول» خالد موافي، «تحقيق 7 اكتشافات بترولية حُفرت بنسبة نجاح تصل إلى 70 في المئة، كما استُكمل برنامج المسح السيزمي الثلاثي الأبعاد في مناطق غرب كلابشة، فضلاً عن حفر 24 بئراً لزيادة الإنتاج من خلال تنمية الاحتياطات المؤكدة». وأوضح أن من المخطط «حفر 28 بئراً استكشافية منها 3 في منطقة امتياز سيوة، وإكمال برنامج المعالجة السيزمية لمناطق غرب كلابشة وشوشان».
 
وأعلن رئيس شركة «قارون للبترول» أشرف عبدالجواد، خطة عمل الشركة لتعزيز الإنتاج في النصف الثاني من السنة المالية في مناطق عملها في الصحراء الغربية». ولفت إلى «حفر 11 بئراً تنموية ومن المستهدف حفر 8 جديدة، إضافة إلى بئر استكشافية». ولم يغفل «إدخال تقنية جديدة للحفر تسمى الحفر بمواسير القيسون (Casing) في منطقة بني سويف غرب النيل في 3 آبار، وستساهم في ترشيد نفقات الحفر ووقته».
 
وعرض رئيس شركة «بترول أبوقير» علاء الدين فتحي، برنامج عمل زيادة الإنتاج من الغاز والمتكثفات، كما ستُحفر بئر استكشافية في حقل شمال أبوقير للتنقيب في طبقة سيدي سالم إلى جانب أعمال تنمية الآبار».
 
وتعتزم الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية (إيغاس)، طرح مزايدة عالمية للبحث والتنقيب عن الغاز في 11 منطقة برية وبحرية، قبل نهاية النصف الأول من السنة. وحصلت على الموافقات الأمنية لطرح المزايدة، وستشمل 8 مناطق بحرية و3 برية.
 
وساعد اكتشاف «إيني» الإيطالية لحقل ظُهر، والذي يحوي احتياطات بـ30 تريليون قدم مكعبة من الغاز، على فتح شهية الحكومة لطرح مزايدات جديدة في سعيها إلى تحقيق الاكتفاء الذاتي من الغاز خلال هذه السنة.
 
ورجحت مصر ارتفاع إنتاجها من الغاز الطبيعي بليون قدم مكعبة يومياً، ليصل إلى 6.2 بليون نهاية السنة المالية الحالية.